الخط الساخن

+973 17 444 444

دليل المراجعين

الصفحة الرئيسية|دليل المراجعين| التسجيل وإدخال المرضى

الطوارئ


إجراءات التسجيل وإدخال المرضى لقسم طب الطوارئإجراءات التسجيل وإدخال المرضى لقسم طب الطوارئ :

يوفر قسم طب الطوارئ الرعاية الطبية والصحية لجميع الحالات الطارئة الواردة إلى القسم، ويتم إدخال المرضى وعلاجهم بشكل فوري بناءاً على ذلك. وقد تكون بعض الحالات الطارئة لمرضى من غير المستوفين للشروط القانونية للعلاج في مستشفى الملك حمد الجامعي، لذا يتم علاجهم بما يحقق إستقرار حالتهم الصحية ومن ثم نقلهم إلى الجهات أو المؤسسات المناسبة لإتمام علاجهم.

يجب تسجيل جميع المرضى بإستخدام رقم البطاقة السكانية أو الرقم المؤقت، حيث يتم فتح ملف للمريض بناءاً على هذه المعلومات. يتم فحص المرضى من قبل طبيب الطوارئ وتقدم لهم الرعاية اللازمة ثم يتم السمواح لهم بالخروج من المستشفى أو تحويلهم إلى القسم المختص، كما قد يتم إعطاء المرضى مواعيد لمتابعة حالتهم الصحية بحسب الحاجة.


تسجيل وإدخال مرضى العيادات الخارجية والمرضى المقيمين في المستشفى

 

يجب على المريض تقديم البيانات الشخصية الأولية إلى مكتب تسجيل وإدخال المرضى في المستشفى الذي يقع في الطابق الثاني بالقرب من البوابة الرئيسية للمستشفى، كما يتوجب عليه توفير الوثائق التالية:
•   البطاقة الذكية، بطاقة الهوية التابعة للمستشفى أو أية بطاقة للتحقق من الهوية 
•    وثيقة أو عقد الزواج وبطاقة الهوية للنساء الحوامل.


وحدة الحالات اليومية/ العمليات الجراحية البسيطة

يتم إعلام المريض بتاريخ إجراء العملية المطلوبة في وحدة الحالات اليومية، حيث يجب على المرضى إتباع التعليمات المعطاة لهم كما سيتم توجيه المرضى عند وصولهم إلى المستشفى من خلال مكتب تسجيل وإدخال المرضى.


الموافقة الخطية

عند حضور المريض إلى المستشفى، سوف يطلب منه التوقيع على استمارة بالموافقة على إجراء الفحوصات أوإجراء التحاليل المخبرية أوالتصوير بالأشعة المطلوبة، وطريقة العلاج ووصف الأدوية بالإضافة إلى أية أنواع أخرى من العلاج والعناية الطبية الخاصة بحالة المريض. أو التوقيع على استمارة بالموافقة على إجراء عملية جراحية أو التخدير أو تسكين الآلام أو نقل الدم، تسجيل الدخول في جناح الولادة أو وحدة العلاج بالأكسجين المضغوط أو أية إجراءات علاجية أخرى، وذلك بعد أن يكون طبيبك الاستشاري المعالج قد قام بشرح طبيعة هذه الإجراءات لك والأعراض الجانبية التي قد تنطوي عليها – لا سمح الله – بالإضافة إلى المنفعة التي ستعود على المريض نتيجة لذلك. 


إذا كانت لدى المريض أو ذويه وعائلته أية إستفسارات تتعلق بإجراءات المستشفى يرجى التحدث إلى أحد موظفي الرعاية الصحية في المستشفى.


 أما المرضى دون سن الثامنة عشر فسيطلب من أولياء أمورهم التوقيع بالموافقة على أي إجراء طبي أو علاجي بالنيابة عنهم. 


إن أولوية أقرباء وذوي المريض المخولين بتوقيع صيغة الموافقة على أي إجراء طبي أو علاجي بالنيابة عن المريض تكون كالتالي: 
1.    الزوج 
2.   الإبن (تكون الأولوية للإبن الأكبر سناً).
3.    الأب
4.    الأم
5.    الأخ
6.    الجد
7.    الجدة
8.    الإبنة
9.    الزوجة
10.    الأخت
11.    العم 
12.    إبن العم
13.    إذا تعذر وجود جميع الأشخاص المذكورين أعلاه، تكون الأولوية لأحد الأقارب الذكور الأكبر سناً. 
14.    ممثل قانوني/ وصي
15.   إذا تعذر وجود جميع الأشخاص الموجودين أعلاه، ممن يعتبرون "ممثلين قانونيين للمريض"، يمكن توقيع صيغة الموافقة من قبل "الكفيل" التي قد تكون ممثلة بالشخص أو الشركة أو الجهة الراعية للمريض أو سفارة الدولة التي يحمل المريض جنسيتها.


   احجز
موعدك

خارطة الموقع

Location